نقابات القطاع تعلن تضامنها المطلق واللامشروط مع ضحايا الطرد التعسفي

 

 

 

نقابات القطاع تعلن تضامنها المطلق واللامشروط مع ضحايا الطرد التعسفي في غياب تام للنقابة الوطنية لفوسبوكراع عن الحراك الاجتماعي الذي يشهده القطاع:

أعلنت النقابات الثلاث بالقطاع (CDT-FDT-UNTM) عن تضامنها المطلق واللامشروط مع ضحايا الطرد التعسفي للنقابة الوطنية للأطر العليا. وفي بيان صادر عنها، عقب اجتماع الكتاب العامون لنقابات الثلاث مع السيد الكاتب العام للمجمع بالإدارة العامة بالدار البيضاء يوم الأربعاء 28 مارس 2012 بالدار البيضاء، من أجل الوقوف على تداعيات والأسباب من وراء هذا القرار، وحث الإدارة العامة على التراجع عنه، اعتبرت أن القرار يعتبر خرقا سافرا لمضامين الدستور الجديد ويضرب بعرض الحائط كل المواثيق الدولية التي وقع عليها المغرب وعلى رأسها الاتفاقية (رقم 87) الخاصة بالحرية النقابية وحماية حق التنظيم النقابي، والتشريعات الوطنية التي تضمن الحق في الانتماء والممارسة النقابية. كم عبرت عن شجبها لهذا القرار الجائر الذي ينم عن عقليات متجاوزة في تعامل إدارة المجمع مع دستورية الحق النقابي، ويكرس منطق الفئوية النقابية، ويهدد السلم الاجتماعي بالقطاع. كما طلبت السيد الرئيس المدير العام للمجمع بالتدخل من أجل الحفاظ على جو اجتماعي سليم لمواجهة كل التحدياث التي تنتظرها مؤسستنا. وقد لوحظ غياب تام لنقابة الوطنية لفوسبوكراع (UGTM)، وعدم انخراطها في الجو التضامني والحراك الاجتماعي الذي يشهده القطاع هذه الأيام. حيث أن الكاتب العام لنقابة المذكورة عبر في أكثر من مناسبة على أن فوسبوكراع هي همه الوحيدة من كل الملفات الاجتماعية والنقابية. وهو ما يفسر مشاركته في محطة نضالية دعى لها فرع نقابته بالعيون، وفضل المشاركة على حضور لجنة المقاولة المنعقدة بالدار البيضاء اليوم الجمعة 30 مارس 2012، لتدارس قضايا الشغيلة الفوسفاطية

طباعة الصفحة  |  عدد الزيارات :  Free Counter
 

اضافة تعليق